تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

وزارة الثقافة تطلق "برنامج حاضنة الأزياء" لدعم المواهب وروّاد الأعمال

أطلقت وزارة الثقافة اليوم الخميس 3 ديسمبر 2020م "برنامج حاضنة الأزياء" والذي يعد الأول من نوعه في المملكة لدعم روّاد الأعمال والمواهب في قطاع الأزياء والقطاعات ذات العلاقة وتطوير منتجاتهم. وفتحت الوزارة باب التسجيل في هاكاثون افتراضي في المرحلة الأولى من البرنامج لمدة 8 أيام وذلك لجميع الراغبين بالمشاركة من الطلاب والممارسين وروّاد الأعمال وأصحاب العمل الحر في قطاع الأزياء ابتداءً من اليوم عبر المنصة الإلكترونية (https://engage.moc.gov.sa/fashion_incubation). وسيمنح البرنامج جوائز للفرق الفائزة في مرحلة الهاكاثون، حيث سينال الفريق الفائز بالمركز الأول رحلة لمدة خمسة أيام إلى أسبوع الموضة في مدينة ميلانو الإيطالية، فيما ستنال الفرق الثلاثة التالية جوائز مالية بالإضافة إلى التكريم وجوائز أخرى.

ويأتي برنامج "حاضنة الأزياء" بدعم من برنامج جودة الحياة أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030، ويتكون من ثلاث مراحل في 2021؛ الأولى هاكاثون الأزياء وهو عبارة عن فعالية افتراضية تستمر لثلاثة أيام تجمع مجموعة من المشاركين الذين سيقومون بحل تحديات في مجال التصميم والتكنولوجيا والاستدامة في قطاع الأزياء في بيئة فريدة تشجع على الابتكار والتفكير الإبداعي. فيما ستكون المرحلة الثانية عبارة عن مخيم تدريبي يتضمن حدثاً افتراضياً من خمسة أيام يقدم تجربة تعليمية متعمقة في مجال الأزياء وريادة الأعمال ويُمكّن المشاركين من تطوير أعمالهم بالإضافة إلى بناء العلاقات والحصول على الدعم والإرشاد من قبل خبراء الأزياء الإقليميين والعالميين. أما المرحلة الثالثة من البرنامج فهي مرحلة الحاضنة والتي تتكون من برنامج مطول يهدف إلى رعاية الشركات الناشئة في قطاع الأزياء وتطوير مشاريعها من خلال جلسات إرشادية وتدريب مكثف وإمكانية الحصول على دعم مادي.

ويستهدف برنامج "حاضنة الأزياء" بمراحله الثلاث المواهب الفاعلة في قطاع الأزياء من الطلاب وروّاد الأعمال والممارسين وأصحاب العمل الحر، وسيعمل البرنامج على تمكين هؤلاء ودعمهم من خلال تقديم الإرشاد المستمر الذي يساعدهم على وضع نماذج أولية لمنتجاتهم وتطويرها، وتخطيط أعمالهم، بالإضافة إلى توفير الدعم المعرفي اللازم لوضع الأسس لمشاريعهم ومساعدتهم على اكتشاف الحد الأدنى من منتجهم القابل للتطبيق وتعزيزه.

ويعكس برنامج "حاضنة الأزياء" حرص وزارة الثقافة على تنمية القدرات الثقافية ضمن مبادرة النهوض بريّادة الأعمال الثقافية، حيث يعمل على استقطاب المواهب في قطاع الأزياء وتحفيزها على الابتكار والتطوير. ويهدف البرنامج إلى تأهيل روّاد الأعمال الذين يملكون منتجات أولية قابلة للتطبيق وتقدم حلولاً لتحدّيات قائمة في القطاع. وسيوفر البرنامج الفرصة للمشاركين بالالتقاء بخبراء ومُمكّنين في كافة القطاعات الداعمة لمنحهم المعلومات الضرورية التي تفيدهم في تطوير منتجاتهم، كما سيوفر الفرصة للمستثمرين لاكتشاف أفكار جديدة وخلاّقة أبدعتها مواهب ناشئة تستعد للانطلاق.