تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

مصممو أزياء عالميون يتصدرون المشهد في فعالية "مستقبل الأزياء"

عارضة الأزياء حليمة عدن، والمصمم جايلز ديكون، والمدير الإبداعي في "أول سينتس" (All Saints) سيشاركون في الفعالية

 الفعالية تنطلق اليوم الاثنين في إطار الجهود المتواصلة لتطوير قطاع الأزياء حديث العهد في المملكة

 

 

تستعد نخبة من أبرز مصممي الأزياء والمبدعين والعاملين في قطاع الأزياء للمشاركة في فعالية "مستقبل الأزياء"الأولى من نوعها في المملكة، والتي تنطلق اليوم الاثنين في قصر الثقافة بالحي الدبلوماسي بالرياض، لتُوفر منصة حوارية تتناول أبرز ما يدور من تطورات متسارعةفي مجال الأزياء بالتزامن مع وتيرة النشاط الثقافي غير المسبوق الذي تعيشه المملكة.

وسينضم عدد من الموهوبين السعوديين والخريجين من أفضل جامعات الأزياء حول العالم إلى متحدثين دوليين لمناقشة مواضيع رئيسية في القطاع، وطرح مواضيع متعلقة بتأسيس الأعمال في مجال الأزياء وإدارتهاوصولاً إلى تصنيعها بشكل مستدام. كما ستسلط الفعالية الضوء على أبرز المواهب السعودية في مجال تصميم الأزياء. 

وتتضمن قائمة المشاركين في الفعالية: عارضة الأزياء حليمة عدن، مصمم الأزياء حاتم العقيل، المصورة حياة أسامة، مصمم الأزياء جايلز ديكون، مصممة الأزياء إيريس فان هيربن، ويل بيدل مدير إبداعي في أول سينتس "All Saints"، أربي لي رئيس التحرير في "HYPEBEAST"، رافي ذكران رئيس مجموعة أل في أم أش – مويت هنسي لوي فيتون في مناطق جنوب آسيا وجنوب شرق آسيا وأستراليا والشرق الأوسط، ومصممة الأزياء هنيدة الصيرفي.

وفي تعليقه على الفعالية، قال المتحدث الرسمي لوزارة الثقافة الأستاذ عبدالكريم الحميد إن تنظيم فعالية مثل "مستقبل الأزياء" يُبرهن على التزام الوزارة بتنمية القطاع الثقافي الذي يشهد تقدماً غير مسبوق في المملكة، كما يُعزز من عملية التبادل الثقافي الدولي من خلال استقطاب مجموعة من الخبراء والعاملين في قطاع الأزياء من مختلف دول العالم، إضافة إلى ما توفرهالفعالية من فرص لعرض المواهب السعودية أمام الجمهور الدولي. مضيفاً بأن فعالية "مستقبل الأزياء" تعد الخطوة الأولى والأهم في مسيرة تنمية قطاع الأزياء السعودي، والقفز به إلى آفاق مليئة بالإبداع والابتكار.

فيما قالت مصورة الأزياء السعودية حياة أسامة، والتي شاركت في العمل ضمن حملات "فارتِك" (Farfetch) و"ديزل" (Diesel) ومجلة "جي كيو" (GQ): "إن قطاع الأزياء غني ومتنوع، يجمع العديد من المواهب، ويتمتع بتاريخ عريض، وهو ما تجسده اليوم فعالية مستقبل الأزياء، التي تمثل لنا بوابة تخبئ خلفها الكثير من الفرص للمواهب في المملكة العربية السعودية وتسمح بتبادل الخبرات واكتساب المعرفة من الخبراء العاملين في مجال الأزياء على المستوى الدولي".

وتستمر فعالية "مستقبل الأزياء" لمدة ثلاثة أيام، ويشتمل جدول أعمالها على ندوات وجلسات نقاش وورش عمل تدور حول مستقبل صناعة الأزياء في المملكة والعالم، ويمكن الاطلاع على البرنامج كاملاً من خلال الموقع الإلكتروني الرسمي للفعالية عبر الرابط: https://fashionfutures.com/ar/programme.