تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

وزارة الثقافة تنظم ورش عمل أدبية.. ومُعتزلاً للكتابة

تنظم وزارة الثقافة في شهر نوفمبر الجاري برامج عملية تخدم مجالي الأدب والترجمة وتدعم المواهب السعودية المتخصصة فيهما، من بينها ثلاث ورش تقام في الرياض، الخبر، جدة، وتشمل مسارات إبداعية متنوعة من أدب الخيال العلمي إلى الفلسفة والترجمة، إضافة إلى مُعتزلٍ للكتابة يقام في مدينة عنيزة.

وتنطلق أولى الورش في مدينة الخبر يوم الأربعاء المقبل 20 نوفمبر، وهي ورشة عمل عن "مفهوم الفلسفة" تستمر لمدة يومين، وتحتوي على برنامج عمل مكثف يهدف إلى تحفيز التفكير الفلسفي ونشر المعرفة والخبرات الفلسفية بين أفراد المجتمع. فيما تنطلق في مدينة جدة يوم 23 نوفمبر ورشة عمل لدعم الكتاب المبتدئين في مجال الخيال العلمي.

أما مدينة الرياض فتحتضن ابتداءً من يوم الأحد 24 نوفمبر ورشة عمل متخصصة في الترجمة الأدبية، تستمر لمدة أربعة أيام وتهدف إلى تدريب المترجمين السعوديين في مجال الترجمة الأدبية بأسلوب منهجي، وتسليط الضوء على الترجمة الإبداعية والترجمة المتخصصة، إلى جانب التعريف بأهمية الترجمة كمهنة مطلوبة في كل المجالات. وتم تخصيص الرابط الإلكتروني https://www.moc.gov.sa/ar/events/5248 لاستقبال طلبات المشاركة في هذه الورش من قبل الراغبين والمهتمين.

وتستضيف مدينة عنيزة برنامجاً خاصاً للكتاب والكاتبات يدعم الكتابة في مجال القصة القصيرة، تحت عنوان "مُعتزل الكتابة"، ويستمر لمدة خمسة أيام ابتداءً من 27 نوفمبر، يلتقي خلاله عشرة كتّاب سعوديين وعرب في حلقات نقاش وكتابة، تهدف من خلاله الوزارة إلى تجويد المحتوى الأدبي السعودي ونقل التجارب والخبرات الأدبية بين أعضاء المعتزل والمشرفين عليه.

وتأتي هذه البرامج ضمن أنشطة قطاع الأدب والنشر والترجمة الذي يتولى إدارته د. محمد حسن علوان، وهي الحزمة الأولى من أنشطة أدبية متنوعة تسعى وزارة الثقافة منها إلى دعم الإبداع الأدبي السعودي وتمكين المواهب الناشطة فيه من الحصول على معرفة إثرائية مكثفة تُساهم في الارتقاء بالتأليف الأدبي السعودي وتطويره وتنويعه.