تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

إطلاق أول جمعية مهنية للتراث غير المادي

إطلاق أول جمعية مهنية للتراث غير المادي

صدرت موافقة معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس إدارة المركز الوطني لتنمية القطاع غير الربحي المهندس أحمد بن سليمان الراجحي على تأسيس أول جمعية مهنية للتراث غير المادي في المملكة، التي تشكّل مجلس إدارتها برئاسة الدكتور عثمان الصيني، وعضوية كل من الدكتورة هند باغفار نائبة للرئيس، والدكتور عبدالله المنيف مشرفاً مالياً، وماجد العيسى، وابتسام الوهيبي، وإبراهيم طالع الألمعي، وراشد القناص .
وتأتي الجمعية الجديدة بوصفها واحدةً من الجمعيات المهنية التي تأسست تحت مظلة استراتيجية وزارة الثقافة للقطاع غير الربحي التي اعتمدها صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان مؤخراً، والتي تستهدف بناء منظومة متنوعة من المنظمات غير الربحية في مختلف القطاعات الثقافية في مناطق المملكة، مشتملةً على تكوين ست عشرة جمعية مهنية في ثلاثة عشر قطاع ثقافي.
وشملت قائمة مؤسسي جمعية التراث غير المادي، بالإضافة لأعضاء مجلس الإدارة، كلاً من خالد العمر، وأريج الغامدي، والدكتورة عواطف سلامة، ورهاف قصاص، وسامي الفليّح، والدكتور بدر الوهيبي، و خالد الخالدي.
وأكد رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور عثمان الصيني بأن الجمعية الجديدة تسعى إلى خدمة الممارسين المحترفين في مجالات التراث غير المادي، ودعمهم، والإسهام في تطوير البيئة التي ينشطون فيها، معبراً عن شكره لصاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة، على دعمه في إطلاق استراتيجية وزارة الثقافة للقطاع غير الربحي والتي تعد المظلة الداعمة للجمعيات المهنية ذات العلاقة بالتخصصات الثقافية، والمحفز الرئيسي لتأسيس جمعية التراث غير المادي وغيرها من الجمعيات المهنية الثقافية.